lab1

عشره مبادئ خلقت قصه نجاح بيانات

هناك حكمة تقول ان ” عقلين يفكران أفضل من عقل واحد !” لذا كانت بيانات بفريقها من الموهوبين في تكنولوجيا المعلومات مصرة علي صناعة طريق للريادة  به علامات و خبرات تعلمناها على مر سنوات مضت و سرعان ما تحولت هذه الخبرات الى حقائق و ثوابت نقف عليها في بيانات و ننطلق منها يوما بعد يوم. في هذا المقال نشارككم – نحن فريق بيانات – عدد من الخبرات التي تعلمناها خلال عملنا مع عملائنا ومعايشتنا للتقنيات الجديدة في الويب.

1- العالم سريع الحركة سريع التغير سريع التطور .!

من سنوات قليلة فقط كنا امام ويندوز اكس بي و اصدارات قديمة من ماك و لينكس في نفس الآونة كنا نعمل على بانتيوم و سيلرون و اثلون لدى اي ام دي في آونة متقاربة كانت عدد الاجهزة الذكية المحمولة اقل بكثير مما قد تراه اطراف عينيك و في الآونة ذاتها لم يكن هناك حتى جهاز لوحي واحد ..!

تكنولوجيات المعلومات تتطور ، تتذاكى وتزيد ثراء لذا سعينا لتطبيق نفس المنطلق على خدماتنا و تعلمنا ان نواكب كل جديد و ها انت ترى بيانات اليوم يحوي الكثير من التقنيات الجديده و نسعى للمزيد …

2- هناك مشكلة ؟ اذن هناك دوما حل “وحل اخر أمثل  .!

تعلمنا ان لكل مشكلة دوما حل و أداة تنفيذ ذلك جاء نتيجة مرات من المحاولة ثم التكرار ثم التكرار وصولا لأفضل النتائج و من ثم الحل. لكننا في بيانات دوما نبحث عن حل اخر نستطيع براحة ضمير ان نسميه باسمه “حلاً مثالياً”.

3- حرب المنافسة على أشدها دوما و لن تهدأ ارض المعركة يوما ما !

نؤمن ان المنافسة هي امر صحي دوماً، فالمنافسة تصب في مصلحة العميل، وهو حقيقة مصدر اهتمامناً، وبالتالي سنسعي دوماً – من اجله – لنكون الافضل والأسبق في كل جديد.

4- ثمار الاجتهاد دوما هي النجاح !

مهما بعدت نتائج النجاح فهي دوماً قريبة، لاننا نسعي اليها، قبل ان نستسلم فاننا نخبر انفسنا ان النجاح علي مقربة، لن نستسلم وقد يكون النجاح اقرب الينا مما نتصور.

5- عند تغير الاحوال تغرق كل العملات المقلدة و يرفع العلم فقط العملات النفيسة

المنتجات الرديئة كثيرة واسعارها متفاوته ورخيصة، كلما زادت كلما رفعت من قيمة المنتجات عالية الجودة، لا نهدف في بيانات إلا إلي الوصول لها، كما نؤمن جيداً بأنها ستبقي.

6- الوقت كالسيف وصف لا يعبر بمصداقية عن مدى اهمية الوقت

دوماً تكون شركات الويب بين المطرقة والسندان اما ان تنتج مشاريع في وقت اقل وبجودة اقل او معدومة او تنتج مشاريع بجودة اعلي وفي وقت اكبر وبتكلفة مرتفعة. تسعي بيانات دوماً لتقليل الزمن اللازم لأي مشروع جديد، نعلم جيداً ان وقت العملاء دوماً ضيق وبالتوازي ندرك ان لكل عمل هناك “زمن أقصر “لا يمكن تجاوزه مهما ارتفعت الكلفة يسمى هذا باسم “زمن التصادم – Crash”. بمعني اننا نقلل الوقت دوماً دون ان نهمل الجودة فيما ننتجه.

7- التخطيط الجيد يسبق حتى و لو أتى متاخراً بعض الشيئ !

في هذة النقطة يعتقد الكثير -ان لم يكن الغالب- ان هذه المرحلة فلسفية لا أهمية لها في مشاريع الويب، لكننا نؤمن انها هي المفتاح لنجاح اي مشروع جديد، ان لم نفهم طبيعة الجمهور والمحتوي … الخ ، لن نتمكن ابداً من انهاء مشروع مناسب لما نستهدفه من عملاء.

8- النجاح لا يأتي صدفة و دوما هناك تضحيات .!

اذا لم تؤمن بأن الإجتهاد لا يأتي دون بذل التضحيات فأنت غالباً خبرتك في الحياة قليلة، دوما في بيانات نقدم تضحيات في الوقت والجهد والكلفة، لغرض وحيد هو الحفاظ علي معيارنا في الإنتاج.

9- المبادئ و الأخلاق لازالت عملات تصرف و مهما تغيرت الأزمان .!

انتهاك الحقوق في الويب أصبح هو السائد، حقيقة لا تعرفها عن بيانات ، نشتري كل الصور والايقونات والاضافات بحقوق ملكية فكرية تسمح لنا باستخدامها في مشاريع عملائنا – فنحن نؤمن بمبدأ الملكية الفكرية تماماً كما نؤمن بالمصادر المفتوحة.

الكاتب :

بيانات تمتلك فريق عمل موهوب، يعرف كيف يتعامل مع الويب العربي، كيف يصنع مالم يفكر به احداً من قبل، ليس لدينا اوقات عمل محددة، نحن نفكر ليل نهار، نهتم بما هو متقن وسهل الاستخدام .

اكتب تعليقك هنا .؟

بريدك لن يكون ظاهر للجمهور و لن يتم استخدامه دعائيا .

الإسم (مطلوب)
بريدك الإلكترونى (مطلوب)
موقعك المفضل (إختيارى)

الموافقة او عدم الموافقة حق خالص لشركة شبكات لذا يرجى مراعاة حسن التعليق كي لا يتم الغاءة

منتجات شبكات الجاهزة

برمجيات شبكات توفر عدد كبير من الحلول الجاهزة للمواقع المتخصصة، حيث توفر عليك الوقت والكلفة كما تدعمها شبكات من خلال دعم فني قوي يزيد من نقاط منافستها للبرمجيات الحرة .